الصفحات

3/20/2012

الأعياد المصرية القديمة، والفلك والتقويم

    ونعرف مدى معرفة قدماء المصريين وشغفهم بالفلك والتقاويم من تقسيمهم للأعياد إلى قسمين رئيسيين:
 
-  (Hbw nw p.t) (أعياد السماء)، وهي لا تشير فحسب إلى أن هذه الأحداث (سماوية) بالمعنى الحرفي أو الحقيقي، وإنما تشير أيضاً إلى الإطار الزمني الخاص بها.
والثاني  (Hbw (tp) trw (الأعياد الفصلية). ويمكن أن تكون أي عيد، أو كل الأعياد المحددة التي تشير إلى فصل ما من فصول السنة، وليس فحسب العيد الذي يفتتح ويبدأ به كل فصل.

                      مناظر فلكية من مقبرة رمسيس السادس
وقد أُرخت أنماط الاحتفالات والأعياد العديدة المعروفة في "منف" وغيرها من المدن المصرية الهامة، ووضعت في قوائم خاصة، لكل منها يومه وتاريخه الخاص به. وقد حواها التقويم القمري (النجمي) الأصلي المشتمل على اثني عشر شهراً، موزعةً على الفصول الثلاثة.
 
بقايا من بردية "كارلسبرج"
وقد حفلت البرديات المصرية في العصر الروماني بمعلومات كثيرة عن الفلك، ومن أهم هذه البرديات برديتا "كارلسبرج" (الأولى، والتاسعة)، واللتين تؤرخان بالقرن الثاني الميلادي، واللتين تأثرتا بالمناظر الفلكية الواردة على مقبرة "سيتي الأول".
ولا يفوتنا أن نذكر أن أسماء الشهور الزراعية (الأشهر القمرية المسماة بالأشهر القبطية)، والتي لا زلنا نأخذ بها في الزراعة في زمننا الحالي، إنما هي أسماء مصرية قديمة.
 
Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

Browse through the application to Android devices and Apple phone's

;