الصفحات

3/02/2012

سـبد . سـوبد . spdt

 سـبد . سـوبد . spdt    

     هو أحد المعبودات الآسيوية الأصل، عبد فى شرق الدلتا فى منطقة "صفط الحنة" بالقرب من الزقازيق، وفى سيناء أيضاً. والعقيدة الخاصة بالمعبود "سـوبد" معقدة، إذ تُظهر طبيعتين مختلفتين تماماً له. فهو معبود بهيئة الصقر يشابه المعبود "حورس"؛ ويظهر أيضاً بالهيئة الآدمية كربٍّ لبوابة مصر الشرقية.
    وتتضح الطبيعة الشاردة لهذا المعبود فى "نصوص الأهرام"، فالملك المتوفى فى دوره (بوصفه "أوزير-أوريون") يخصِّب الربة "إيزة" (بوصفها النجم "سبدت" أو "سوتيس")، وينجب منها "حور- سوبد".
    وقد سُوِّى أو شُبِّه "سوبد" أيضاً بأسنان الملك المؤلَّه، فى إشارة -على ما يبدو- إلى منقار المعبود الذى يقال أنه "حاد الأسنان" (Pyr. 201). وقد اكتسب المعبود أيضاً رمزية بوصفه "سيد الشرق"، والذى يحمى القاعدة الأمامية لمصر فى المناطق الحدودية مثل مناجم الفيروز فى سيناء. وقد مُثل فى النصوص الملكية، حيث يمد الملك بثروات الشرق، ويساعده فى بسط سيطرته على السكان.
   وقد ارتبط "سوبد" بالمعبودات الآسيوية فى بلاد الشام، نظراً للبعد المكانى، مثل "بعـل"، و"رشـبو"، و"عشترت"، و"عنات" و"قدش" (انظر الفصل الرابع: المعبودات الأجنبية).  ويظهر المعبود "سوبد" فى هيئته الحيوانية على شكل صقر رابض على قائم، وله ريشتان طويلتان على رأسه، والمذبة مثبتة على كتفه. وهو نفس الرمز الخاص بالإقليم الذى يشرف عليه هذا المعبود.
   وصور "سوبد" كذلك فى الهيئة الآدمية كرب للمناطق الشرقية كمحارب بدوى، ذى لحية كثيفة مدببة، وشعر طويل منسدل، ويعلو رأسه تاج مكون من ريشتين. وأحياناً ما كان يمسك بسهم أو صولجان "الواس" فى إحدى يديه، بينما يحمل فأساً وعلامة الحياة (عنخ) فى اليد الأخرى.
  ومركز عبادة "سوبد" كان يقع فى الإقليم العشرين لمصر السفلى، فى "بر سبدو" (صفط الحنة)، وواضح أن اسم هذا المكان (صفـط) نسبة إلى اسم هذا المعبود (سبـد). غير أنه وجدت أدلة على وجود له فى بعض الأماكن المختلفة فى مصر من عصر الدولة القديمة، كما أنه عُبد كذلك فى كثير من مناطق الحدود الشرقية لمصر، مثل "سرابيط الخادم" فى سيناء.

 
Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

Browse through the application to Android devices and Apple phone's

;